الرئيسية » كتاب الموقع » عالم الافتراس

عالم الافتراس

                                                                   محمد حدوي

فئة مفترسة من الناس في هذا الكوكب المختل تؤمن بأنها يحق لها وحدها أن تعيش وتستمتع بالحياة ،ولايحق لغيرها إلا الهلاك. وهذا هو سبب تعاسة ومأساة بني البشر…المهزلة أن هذه الفئة تطلب من الناس أن يتحلوا بالتسامح حتى يقبلوا الذين يقتلونهم  أن يقتلوهم ببطء وبدم باردة…

*********

كل المترنحين في شوارع مدننا وقرانا ليسوا دائما سكارى، فليس النبيذ وحده هو الذي يسكر ويدوخ الإنسان ويحمله على الترنح..فما أكثر الذين يترنحوا لأنهم تجرعوا الخل والعلقم في المجال الاجتماعي والاقتصادي والثقافي والسياسي والأخلاقي…

     *********

بعض الجماعات المحلية والبلديات وحتى الوزارات ليست في حاجة إلى حملة الشهادات وأصحاب الكفاءات، بل إلى أصحاب الشكارات وأصحاب العصبيات القبلية والحزبية الذين يعرفون أين تؤكل الكتف و يجيدون الموافقة والتصفيق…جماعات ووزارات في البلد ستدخل قريبا موسوعة غنيتس في الفساد والعصبية واقتصاد الريع..

*********

ليس السبب في البنك الدولي ،بل في الشعب الذي لايعمل..والسبب أيضا في جشع  أعضاء الحكومة والمجالس المحلية غير المسؤولة التي تبدر أموال التنمية بالباطل وتحويلها بالتحايل إلى جيوبها الخاصة إلى حد أن هناك من اختلط لديه المال العام بالمال الخاص… الدولة تنادي بزيادة الإنتاج والشعب يتتبع بث القنوات التلفزية 24/24 لمشاهدة مباريات كرة القدم ومسلسلات لاتنتهي ،وهنا اختلط الحابل بالنابل..

 

 

Share Button

عن ميدلت أونلاين / متابعة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

انثر جرحك

اُنْثُر جُرْحك مع الريح لا تدعه يسكنك فهو ليس عابر سبيل ليرضى بالرحيل لا يهمه ...

في ذكرى ظهير إحداث محاكم القضاء العرفي

لحسن أمقران تحل اليوم الذكرى السابعة والثمانون على صدور ظهير إحداث محاكم القضاء العرفي في ...

الدراسات الأمازيغية وسوق الشغل

بقلم: ذ لحسن أمقران بعد قرابة عقد من الزمن على إدراج الدراسات الأمازيغية ضمن التخصصات ...