الرئيسية » أخبارمحلية » ميدلت : جمعية السلامة تخلد اليوم الوطني للسلامة الطرقية

ميدلت : جمعية السلامة تخلد اليوم الوطني للسلامة الطرقية

تخليدا لليوم الوطني للسلامة الطرقية، نظمت جمعية السلامة لأرباب ومستخدمي مؤسسات تعليم السياقة وقانون السير بإقليم ميدلت، بتنسيق مع المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل وكذا دار الشباب ابن خلدون بميدلت، يوما تحسيسيا بفضاء دار الشباب سالفة الذكر، عرف مشاركة جل الشركاء في موضوع السلامة الطرقية ،من أمن وطني ووقاية مدنية، ووزارة التربية الوطنية، إضافة إلى جمعية الكرامة للصم والبكم و كذا جمعية روح المواطنة. وقد كان من المقرر القيام بحملة للتبرع بالدم، مساهمة من الجمعية في سد بعض الخصاص الذي تشكو منه مراكز تحاقن الدم بالمغرب ،غير أن مندوبية وزارة الصحة لها رأي آخرو غير معنية بالموضوع ،على ما يبدو، وقابلت طلبنا بالتجاهل، ولم تكلف نفسها حتى بتقديم تفسير، مما أثار استغرابا ودهشة الحاضرين ،نفس الشيء يمكن قوله عن بلدية ميدلت، التي لم يحضر أي ممثل عنها خلال هذا اللقاء، ورغم غياب أسرة الدرك الملكي إلا أن الجمعية تلقت تبربرا عن سبب الغياب بعد انتهاء أشغال هذا اللقاء.

افتتح هذا الحفل بكلمة لرئيس الجمعية ،رحب من خلالها بالجميع مذكرا بكون موضوع السلامة الطرقية من المواضيع الاساسية التي تشتغل عليها الجمعية وأنها تبسط يدها للجميع المتدخلين للتنسيق والتعاون، بعد ذلك انطلق الحفل بآيات بينات من الذكر الحكيم ،ثم تناول الكلمة كل من ممثل الأمن الوطني ،وكذا مديرة دار الشباب التي أكدت على ضرورة خلق نادي للسلامة الطرقية بدار الشباب حتى لا تقتصر التوعية على يوم وحيد، بعد ذلك تناول الكلمة كل من ممثل مديرية التربية الوطنية الذي ثمن هذا النشاط واعتبر أن وزارة التربية الوطنية تعد شريكا في مجال التحسيس بمخاطر الطريق، ثم أعطيت الكلمة لممثل جمعية الكرامة للصم والبكم حيث طالب بضرورة الأخذ بعين الاعتبار هذه الشريحة من المجتمع فيما يخص السلامة الطرقية، والتفكير في احتياجاتها ،حتى لا تتحول الطريق إلى عائق إضافي لهم.

بعد كلمات الافتتاح انتقل الحاضرون للعرضين المبرمجين خلال هذا اللقاء ،الأول ألقاه السيد رئيس مصلحة النقل الطرقي ،حيث قدم نبذة عن إحصائيات حوادث السير على المستوى العالمي والوطني ثم الجهوي ،مبرزا أهم أسبابها والنتائج التي تنجم عنها، كما ذكر بجهود الوزارة وخططها والإجراءات المتخذة للتخفيف من هذه الآفة، ثم قدم قراءة موجزة لمدونة السير في صيغتها المعدلة. مباشرة بعد ذلك تناول الكلمة السيد الكاتب العام للجمعية لإلقاء العرض الثاني المسطر خلال هذا اللقاء، حيث تناول الأسباب المسكوت عنها في حوادث السير ،ليخلص إلى ضرورة برمجة موضوع السلامة الطرقية في مقررات وزارة التربية الوطنية، وكذا تشجيع البحث العلمي في هذا المجال، وخلق مسالك وتخصصات في الجامعات قصد تعميق البحث عن سر هذا الإرتفاع المهول في إزهاق الأرواح على الطرقات.

وصلة بالموضوع أطر مجموعة من متطوعي الجمعية من أرباب ومستخدمي مؤسسات تعليم السياقة عدة ورشات تحسيسية حول السلامة الطرقية ببعض المؤسسات التعليمية بالإقليم، بكل من بومية، إيتزر، تداموت والريش وكراندو ثم أيت عتو بتنسيق مع كل من الدرك الملكي في البوادي والأمن الوطني في المراكز الحضرية.

Share Button

عن ميدلت أونلاين / متابعة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مواطنون بزايدة يحتجون على غلاء فواتير الكهرباء

مراسلة خاصة إحتج  العشرات من المواطنين بمركز زايدة صباح يوم أمس الثلاثاء أمام مقر القيادة ...

سكان شارع إبن سيناء ببومية يطلبون تدخل عامل الإقليم لرفع الضرر عنهم

وجه سكان شارع إبن سيناء (تجزئة السليماني ) ببومية رسالة (توصل الموقع بنسخة منها) إلى ...

جمعية اللمة للثقافة والتنمية المستدامة احولي/ميبلادن تنظم النسخة الخامسة لمهرجانها السنوي

ميدلت أون لاين / مصطفى سلمات بشراكة مع المجلس الجماعي ميبلادن ودعم من المجلس الإقليمي ...